08-2840531 عمارة الغول - الطابق الرابع

خلال وقفة لدائرة العمل النسائي بالوسطى

الشيخ عزام : عملية نابلس تؤكد على استمرار المقاومة وتهديدات ترامب لن تنال من عزيمة الشعب الفلسطيني

  الشيخ عزام :  عملية نابلس تؤكد على استمرار المقاومة وتهديدات ترامب لن تنال من عزيمة الشعب الفلسطيني

خنساء فلسطين / النصيرات

 

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي الشيخ نافذ عزام " إن العملية البطولية التي قامت بها المقاومة في نابلس هي تأكيد على استمرار نهج المقاومة حتى تحرير فلسطين، موجة التحية والفخر بالمقاومة الفلسطينية والى ابطال ومنفذي العملية الجريئة ليلة أمس.

 

وجدد الشيخ عزام رفض قرار الرئيس الأمريكي باعتبار القدس عاصمة لـ "للاحتلال" موضحا ان قرارات وتهديدات ترامب بقطع المساعدات عن الشعب الفلسطيني لن تنال من عزيمة وارادة الشعب والمقاومة ، مشدداً " أن إي إجراءات يتخذها العدو الصهيوني بحق الشعب الفلسطيني المقاوم لن تحرف الشعب عن طريق التحرير والجهاد.

 

حديث الشيخ عزام جاء ذلك خلال فعالية نظمتها دائرة العمل النسائي لحركة الجهاد الاسلامي اليوم  بالمحافظة  الوسطى وسط قطاع غزة بمشاركة جماهير شعبنا الفلسطيني وعددٍ من عوائل الاسري إلي جانب لفيف من كوادر وقيادة حركة الجهاد الاسلامي والعمل النسائي ، وذلك  تضامناً  مع الأسرى والاسيرات في سجون الاحتلال ونصرةً للقدس والمقدسات.

 

واشاد نافذ عزام بصمود الاسري والاسيرات في سجون الاحتلال موجهة التحية الى الطفلة الاسيرة عهد التميمي  مركداً " أن العدو الصهيوني لن يستطيع النيل من إرادة الاسرى  مهما طال اعتقالهم.

 

 من ناحيتها  طالبت هبه مشرف مسؤولة دائرة العمل النسائي بالمحافظة الوسطى خلال كلمة لها  لضرورة التحرك الفوري من قبل العرب والمسلمين وكل احرار العالم  تجاه قضية الاسرى مشيرة لوجود قصور واضح  وأنهم  بعيدون كل البعد عن  قضية الأسرى الفلسطينيين خاصة في ظل ما يتعرضون من انتهاكات من قبل الاحتلال .

 

كما أشادت باسمة العطار مسؤولة لجنة الفعاليات بالعمل النسائي بالمحافظة الوسطى  بنضال الاسيرة عهد التميمي ، ووصفتها بأنها بمفخرة للشعب الفلسطيني من خلال صمودها الأسطوري وتحديها للاحتلال الصهيوني .

 

وفي الختام الوقفة الجماهيرية اوضحت العطار ان دائرة العمل النسائي مستمرة  في تنفيذ الفعاليات  والمسيرات  والتظاهرات نصرةً للقدس والاسري والمسرى ، ورفضاً بقرار واشنطن اعتبار القدس عاصمة لكيان الاحتلال .